المحطة الثانية: أين تذهب في  كانشانابوري  (Kanchanaburi) – تايلاند

قررت قضاء 3 ليالٍ في مدينة كانشانابوري، بعد قضاء 4 أيام في بانكوك الصاخبة، والتي تقع على بعد ساعتين إلى ساعتين ونصف براً منها. اخترت كانشانابوري كنقطة وصل بين بانكوك وقرية أخرى صغيرة (Sangkhlaburi) في أقصى شمال-غرب تايلاند لأقضي فيها 10 أيام مخصصة للعزلة والتأمل. كما أنني احتجت إلى محطة توقف غير صاخبة ومزدحمة للعمل على الكتابة لعملي المستقل والأعمال المتعلقة بالترجمة خلال رحلتي هذه. لم أخطئ في اختياري هذه المرة، وكانت حتى الآن أفضل منطقة أزورها في تايلاند منذ سنوات.

تعرّف على مدينة كانشانابوري (Kanchanaburi)

كانشانابوري (Kanchanaburi)، تُنطق محلياً (gaan jà ná bù rii)، مدينة صغيرة وادعة، على بعد ساعتين أو ساعتين ونصف براً من بانكوك. تقع عند ملتقى نهري كواي نوي وكواي ياي. وهي عاصمة للمقاطعة التي تحمل الاسم ذاته.
اشتهرت بين الكثير من الزائرين والمسافرين، وفي أحيانٍ كثيرة بمن يريدون الاستقرار والتقاعد في تايلاند كونها مدينة هادئة. يؤمها السواح في رحلات قصيرة قبل التوجّه إلى مناطق أخرى أو الجزر في جنوب تايلاند. فيما تعدّ مزاراً مهماً خلال نهاية الأسبوع للسكان المحليين.
يتركّز اهتمام زوّارها بالجسر الممتد على نهر كواي، الذي يعني الهواء باللغة المحلية. إضافة إلى السكة الحديدية التي بنيت خلال الحرب العالمية الثانية لتربط بين تايلاند وبورما (ميانمار)، مع وجود عدد من المتاحف المرتبطة بهذه الحقبة من التاريخ. اشتهرت كثيراً كذلك بين الرحالة الاقتصاديين (Backpackers) خاصة لمن يبحثون عن مناطق للراحة والسكن على جانب النهر. هذا الأمر جعلها محطة مهمة لمن يريدون اكتشاف تايلاند بشكل حقيقي، والاستمتاع بالشلالات والحدائق الوطنية التي يمكن الوصول إليها بسهولة.

كيف تصل إلى مدينة كانشانابوري (Kanchanaburi)

غالباً ما ستكون بانكوك محطتك الأولى في تايلاند، وهذا ما يجعل الوصول إلى مدينة كانشانابوري أمراً سهلاً. إما عبر الحافلات العامة والخاصة، أو إن كنت تبحث عن متعة أكثر، عبر القطار! وبما أنها رحلات متكررة، فمن المفضل شراؤها الكترونياً، يمكنكم ذلك عبر موقع 12Go Asia الذي يوفر الكثير من الخيارات

الحافلات العامة من بانكوك إلى إلى كانشانابوري:
تغادر الحافلات العامة BKS من محطة الحافلات الجنوبية في بانكوك (Sai ​​Tai Taling)، التي تقع في أقصى الغرب في ضاحية Thonburi. يوجد في كانشانابوري محطتي حافلات منفصلتين ولكنها قريبة من بعضها البعض، الأولى مخصصة لحافلات الدرجة الأولى، أما حافلات الدرجة الثانية فتصل إلى محطة واحدة أكبر شرقاً.

  • تغادر حافلات الدرجة الأولى بانكوك كل 15 دقيقة من الساعة الخامسة فجراً، وآخر رحلاتها تنطلق الساعة العاشرة والنصف ليلاً. تصل تكلفتها إلى حوالي 110 بات.
  • تغادر حافلات الدرجة الثانية (الطريق الجديد) بانكوك كل 20 دقيقة من الساعة الثالثة والنصف فجراً، وآخر رحلاتها الساعة السابعة مساءً. تصل تكلفتها إلى حوالي 95 بات.
  • تغادر حافلات الدرجة الثانية (الطريق القديم) من بانكوك كل 15-30 دقيقة من الساعة الرابعة فجراً، وآخرها الساعة السادسة مساءً، وتستغرق حوالي 3 ساعات.
  • تتوفر كذلك حافلات سياحية صغيرة مباشرة من/إلى شارع كاو سان السياحي في بانكوك، حيث تغادر إلى كنشانابوري الساعة الواحدة ظهراً، وآخرها الساعة السادسة والنصف مساءً.
  • هناك أيضًا بعض الحافلات التي تنطلق بشكل أقل من محطة الحافلات الشمالية مو شيت في بانكوك، تستغرق 3 ساعات. كانت أبعد بالنسبة لي من مكان سكني في بانكوك، لذلك لم أستخدم أياً من خدماتها. خلال بحثي عن أفضل الوسائل، وجدت جدولاً للرحلات:

  • حافلات الدرجة الأولى (بحمّام)، وتصل تكلفتها إلى 122 بات. تنطلق في الساعات: السادسة صباحاً، الحادية عشرة صباحاً، والثانية والنصف بعد الظهر.
  • حافلات الدرجة الثانية (بدون حمّام)، تصل تكلفتها إلى 95 بات. تنطلق في الساعات: الخامسة، السابعة، والتاسعة والنصف صباحاً، ثم الثانية عشرة والنصف ظهراً، والخامسة مساءً.
  • تتوفر كذلك حافلات صغيرة )Mini Van)، يمكن استئجارها بالكامل للعائلات مثلاً، مقابل 120 بات لكل فرد.
  • Powered by 12Go Asia system

    الوصول إلى كانشانابوري بالقطار
    شخصياً، لم تكن تجربتي الأولى للقطار في بانكوك جيدة، وخلال بحثي وجدت أنه قطار قديم شبيه به. كنت أود حقيقة تجربة هذا النوع من القطارات، لكنني تخوّفت من عدم نظافتها أو وجود حشرات كما في التجربة الأولى. خاصة وأن المسافة هذه المرة 3 ساعات. بعض الزائرين الذين التقيتهم فيما بعد أخبروني أنه أنظف قليلاً من القطار الذي يربط بانكوك بمطارها الدولي، من خلال تجربتهم الشخصية. في حين أنه ليس أسرع وسيلة للسفر من بانكوك إلى كانشانابوري، فإن العديد من الزوار سيخبرونك أن الذهاب بالقطار تجربة ممتعة لا يجب تفويتها. مؤكدين أن السفر بالقطار مريح نسبياً، وستستمتع بالمناظر الطبيعية المذهلة التي تمر بها مع تلاشي ضواحي بانكوك خلفك.
    وجدت كذلك أن هناك قطاران في اليوم، ينطلقان في الساعة السابعة وخمسين دقيقة، والثانية بعد الظهر. وتستغرق الرحلة تقريباً 3 ساعات بسبب التأخير المعتاد، فليس هناك أي نظام صارم في تايلاند للقطارات القديمة. تتوفر كذلك رحلتين بالقطار من كانشانابوري إلى بانكوك إذا أردت العودة إليها، يغادران الساعة السابعة والنصف صباحاً، والثانية والنصف ظهراً.

    الأمر الأكثر متعة في تجربة القطار أنه يمر فوق نهر كواي، لكن الجسر يبعد حوالي 3 كيلومترات على طول خط السكة الحديدية من كانشانابوري. هذا يعني أنك ستحتاج إلى شراء تذكرة إضافية خارج كنشانابوري لتجربة الذهاب فوق الجسر نفسه بالقطار. يمكنك شراء التذكرة في بانكوك لأخذك على طول الطريق حتى لا تكون هناك حاجة للخروج من القطار.

    Powered by 12Go Asia system

    أين تذهب في كانشانابوري (Kanchanaburi)

    هل ترغب بالسباحة في شلالات فيروزية؟ شلالات إيراوان (Erawan Waterfalls) في كانشانابوري

    تتنافس شلالات إيراوان على أجمل الشلالات في تايلاند. وضعتها في قائمة الأماكن التي يجب عليّ زيارتها في كانشانابوري، ولم يخب ظني فيها. تبلغ رسوم الدخول 300 بات للأجانب، إضافة إلى 20 بات إذا كنت على متن دراجة نارية. قررنا قضاء يوم كامل فيها، لذلك انطلقنا صباحاً بالحافلة العامة وعدنا بها كذلك. تكلفة الحافلة 50 بات لكل اتجاه للفرد الواحد. فيما تستغرق المسافة من كانشانابوري إليها حوالي ساعة أو ساعة ونصف حسب عدد مرات توقف الحافلات لإنزال السكان المحليين طوال الطريق. وبما أنها حافلة محلية، فهي غير مكيفة، وبها مراوح فقط. لن تحتاج غالباً إلى مكيفات في الحقيقة بما أنها تمر وسط الغابات والقرى ونوافذها مفتوحة.

    تقع الشلالات وسط غابة جميلة وكبيرة جداً. فيما تتكون شلالات إيراوان من 7 طبقات، محاطة ومظللة بالأشجار الاستوائية الخلابة. هذا الأمر يجعلها مكاناً مثالياً للسباحة. عند وصولنا قررنا تناول وجبة خفيفة والاستعداد للانطلاق داخل الغابة. يستغرق المشي من أسفل الغابة إلى أعلى نقطة فيها حوالي ساعة لكل اتجاه. يعتمد ذلك أيضاً على سرعتك في المشي والتسلق في مسارات طينية طبيعية بدون درجات معبّدة. كنا 5 أفراد، وقررنا الصعود إلى أعلى طبقة فيها (السابعة) والتصوير من أعلى، ثم السباحة في الطبقة الخامسة والثانية. يمكنك السباحة في طبقة بالطبع، لكن الطبقتين السابعة والسادسة ليس بها أحواض كبيرة. إضافة إلى أنها أكثر وعورة في الأعلى. لن تحتاج إلى أي قائد أو مرافق لصعود شلالات إيراوان، فهناك الكثير من اللوحات الإرشادية التي توجّهك إلى الطبقات واحدة تِلوَ الأخرى، وكلها مكتوبة باللغتين التايلاندية والانجليزية.

    عند السباحة، ستكتشف أن الأحواض مليئة بالأسماك الصغيرة. إذا كنت تتحسس من هذا الأمر أو أنه يزعجك لدغها فربما عليك الذهاب إلى أطراف الأحواض. هذا النوع من الأسماك صغير جداً وغير مؤذٍ، إنه يبحث فقط عن الخلايا الميتة في القدمين ليتغذّى عليها. يشبه إلى حدٍ ما المستخدم في أحواض السبا المنتشرة في الدول الآسيوية (Fish Spa) والتي ينفق فيها السواح مبالغ مالية!. سيكون ممتعاً إذا كنت برفقة أصدقائك أو عائلتك وهناك مَن يتحسس أو يتدغدغ منها. خلال تواجدنا هناك لم نجد أياً من القرود، على الرغم من ذلك احترس منها خاصة إذا دسست بعض الطعام في حقيبتك. تذكّر أنه يمنع حمل أي قوارير ماء بلاستيكية معك أو أي طعام بدءاً من المستوى الثاني. كما أن القائمين على الشلالات حريصين جداً على نظافة المكان، فلا تلقِ أي قاذورات وإلى دفعت غرامة عالية.

    إذا كنت مغامراً، ابحث عن الصخرة الكبيرة في الطبقة الرابعة. هناك صخرة ضخمة وقفنا عندها خلال نزولنا من الطبقة الخامسة. استخدمناها كزحاليق (Slides) للنزول في حوض السباحة. طريقة أخرى لحثّ الأدرينالين في الجسم!

    نصيحة
  • احمل معك واقٍ للشمس. لحماية الأسماك، لا تضعه قبل السباحة.
  • استخدم بخاخ ضد لسعات الحشرات أو الناموس، فأنت في غابة!
  • ارتدِ حذاءً مريحاً. يفضل أن يكون حذاءً رياضياً يمكنك المشي به في الطين. بعض مَن كانوا معي كانوا يرتدون “شبشب” لكنه لم يكن مريحاً خاصة عند النزول.
  • Booking.com

    الجسر المعلق على نهر كواي في كانشانابوري (Kanchanaburi)

    قرأت عنه خلال رحلة الحافلة إلى مدينة كانشانابوري، وكان من أهم المزارات التي أردت استكشافها في إحدى المساءات. يمكن الوصول إليه إما مشياً أو من بالدراجات النارية التي يمكن استئجارها من مكان سكنك أو الأماكن المخصصة لذلك. كما توفر بعض الفنادق رحلات إليها. شخصياً، فضّلت المشي إلى الجسر، وخاصة أنه لا يبعد سوى 30 دقيقة مشياً من مكان سكني. مررت خلال تلك المسافة في الشارع السياحي الرئيسي ما جعله أسهل في الحقيقة، خاصة وأنني كنت أتوقف من حين لآخر في المحلات الصغيرة للحديث مع المحليين أو لشراء عصير جوز الهند.
    يقع هذا الجسر الحديدي على بعد 3 كم شمال Kanchanaburi، عبر نهر كواي (Kwai Yai). وهو المكان الرئيسي لزيارة كانشانابوري للكثير من السواح، خاصة وأنه يشبه إلى حدٍ ما مرئيات في الأفلام والروايات القديمة. كان جزء من السكة الحديدية بين تايلاند وبورما ( قطار الموت Death Railway) خلال الحرب العالمية الثانية. شيد بواسطة أسرى حرب يعملون لليابانيين في ظروف قاسية غير إنسانية خلال الحرب. وقد مات خلال بناء السكك الحديدية حوالي 16 ألفٍ من أسرى الحرب و 90 ألفاً من العمال الآسيويين، معظمهم من المستعبدين. الجسر الحديدي الحالي هو ثاني تجسيد للحرب، فيما يمكن رؤية الجزء الأصلي في متحف الحرب.

    عند وصولي هناك، وجدت الكثير من الزائرين الذين كانوا يلتقطون الكثير من الصور. فيما المحلّيون يستمتعون بوجبات خفيفة تُباع في عربات الطعام والمثلجات. يمكنك عبور الجسر سيراً على الأقدام. بينما تم تحويل مركز المسار بشكل مدروس إلى ممشى مطلي بالصلب، وهناك منصات جانبية صغيرة بين المساحات لمشاهدة المعالم السياحية وتجنب القطارات. المسار مؤمّن بحواجز كبيرة على الجانبين في كثير من مناطقه، على الرغم من ذلك كن حذراً إن كان برفقتك أطفال صغار.
    وبما أن الجسر لا يزال يستخدم محلياً، فمن الممكن أن تذهب في رحلة قصيرة عبر إحدى القطارات التي تعبر الجسر كل يوم. تستغرق الرحلة من نام توك (نهاية خط القطار) إلى محطة River Kwai Bridge أطول قليلاً من ساعتين.

    هناك بالطبع مزارات أخرى يمكنكم استكشافها، لكنني كما ذكرت سابقاً لم أكن مهتمة بزيارة أي من المعابد الموجودة في كانشانابوري، أو حتى التسوق بشكل كبير فيها. وجودي في كانشانابوري كان مخصصاً للاسترخاء على إطلالة النهر الجميل، والاستمتاع بالطبيعة قدر الإمكان.

    في التدوينة القادمة سأتحدث عن المحطة الثالثة خلال رحلتي الطويلة، والتي ستكون في مدينة تشيانغ ماي، شمال تايلاند. ابقوا بالقرب! 🙂

    أهلاً! أنا أسما وأنت تقرأ مُسوَّدة..
    في منتصف الثلاثين من العمر، تركت عملي في ماليزيا لتحقيق حلمي في السفر لأطول مدة ممكنة. أعلم، الفكرة مجنونة. فيما أنت تقرأ "مُسوَّدة" الآن قد أكون في إحدى غابات آسيا المطيرة، أو أشرب جوز الهند على شاطئ ما، أو أسبح مع أسماك القرش.
    ما الفكرة من وجود "مُسوَّدة"؟ لأُلهِمك في تحقيق أحلامك والسفر أينما تريد، مهما بدا الأمر مستحيلاً. سأساعدك في تحقيق ذلك، وسأطلعك على أدلة السفر، والمغامرات، ومراجع ونصائح متعلقة بالسفر.. وأكثر!

    أرشيف الرحلات
    تابعني على تويتر!
    Booking.com
    Powered by 12Go Asia system