المحطة الثالثة: تشيانغ ماي (Chiang Mai) - بوابة شمال تايلاند

تشيانغ ماي، الواقعة في شمال تايلاند، كانت محطتي الثالثة لهذه الرحلة. كنت حينها قد خرجت للتو من العزلة في كانشانابوري، ووصلت إليها براً بعد 12 ساعة. خلال قراءتي عنها، كنت أعلم جيداً أنها مدينة المعابد، والمحطة الرئيسية لكل وجهات المزارات الطبيعة في شمال تايلاند. قضيت فيها 5 أيام مليئة بالمغامرة والمناظر البهية. خلال تواجدي فيها كانت الفترة تعتبر أكثر هدوءاً سياحياً بعد موسم الصيف المزدحم من شهر يونيو إلى أغسطس. لكنني مازلت أقابل وجوهاً أجنبية في كثير من زواياها، لاسيّما المدينة القديمة. الوجهة الأكثر شهرة في تشيانغ ماي للسواح. إحدى الأخطاء التي ارتكبتها خلال زيارتي لتايلاند هي زيارة المعابد السياحية[…]

المحطة الثانية: أين تذهب في كانشانابوري (Kanchanaburi) - تايلاند

قررت قضاء 3 ليالٍ في مدينة كانشانابوري، بعد قضاء 4 أيام في بانكوك الصاخبة، والتي تقع على بعد ساعتين إلى ساعتين ونصف براً منها. اخترت كانشانابوري كنقطة وصل بين بانكوك وقرية أخرى صغيرة (Sangkhlaburi) في أقصى شمال-غرب تايلاند لأقضي فيها 10 أيام مخصصة للعزلة والتأمل. كما أنني احتجت إلى محطة توقف غير صاخبة ومزدحمة للعمل على الكتابة لعملي المستقل والأعمال المتعلقة بالترجمة خلال رحلتي هذه. لم أخطئ في اختياري هذه المرة، وكانت حتى الآن أفضل منطقة أزورها في تايلاند منذ سنوات. كانشانابوري (Kanchanaburi)، تُنطق محلياً (gaan jà ná bù rii)، مدينة صغيرة وادعة، على بعد ساعتين أو ساعتين ونصف براً[…]

المحطة الأولى: رحلتي إلى بانكوك - تايلاند

بانكوك هي المحطة الأولى للرحلة التي بدأتها يوم 15 أغسطس حول الدول الآسيوية. لم يكن اختياري لها بسبب تفضيل شخصي. كانت الخيار الأمثل مع انخفاض أسعار تذاكر الطيران من كوالالمبور خلال تلك الفترة، والتي أذكر أنها لم تتعدّ 125 رنجت، لوجهة واحدة، عبر شركة AirAsia. قررت قضاء 4 أيام في بانكوك، مع احتمالية التمديد ليومين آخرين ثم الانتقال إلى مدينة أخرى أصغر. وبصراحة، كانت الأيام الأربعة طويلة جداً بالنسبة لي في هذه المدينة. يعود ذلك إلى ازدحام بانكوك بشكل كبير، كونها مدينة سياحية تستقطب الملايين سنوياً. لم يكن هذا الأمر ما أبحث عنه جدياً خلال هذه الرحلة، ولكن، على الأقل[…]

أفضل الجزر في ولاية جوهور - ماليزيا

على يقين من أنك ستتفاجأ حين أخبرك أن هذه أجمل الجزر في ولاية جوهور. بل في الأساس، هل كنت تتوقع أن ولاية جوهور بها هذا الكمّ الهائل من الجزر الجميلة؟عندما يقرر الكثير من السواح أو الزائرين قضاء عطل على شواطئ ماليزيا، فإن ولاية جوهور نادراً ما تتبادر إلى الذهن. حتى وإن كانت ولاية جوهور من ضمن خطط زيارتهم، فإنهم غالباً ما يقضون زياراتهم في المدن الرئيسية منها. والمسافرون العرب ليسوا باستثناء بالطبع. فحتى سنوات قريبة، لم يكن الكثير منهم يعرفون ولاية جوهور أو سمِعوا عنها من قبل. من العجيب أن ولاية جوهور الواقعة جنوب ماليزيا تزخر بالفعل بعدد من الشواطئ[…]

المدن الترفيهية والملاهي في ولاية جوهور - ماليزيا

تعتبر المدن الترفيهية والملاهي في ولاية جوهور من أكثر المناطق السياحية زيارة فيها، خاصة مع قربها من سنغافورة. ولاية جوهور، ماليزيا من إحدى أكثر الولايات نشاطاً في مجال السياحة. ففي عام 2016 ، بلغ إجمالي عدد السائحين الوافدين في الولاية 10 ملايين زائر، منهم 7.4 مليون زائر من ماليزيا و 2.6 مليون زائراً من خارج ماليزيا. يعود ذلك إلى الكثير من المعالم السياحية، المدن الترفيهية والملاهي في ولاية جوهور، وحتى الأسواق، والجزر المحيطة بها، إضافة إلى سهولة التنقل من شمال الولاية إلى جنوبها، ومن شرقها إلى غربها. هل لديك أطفال؟ هذا المكان المثالي الذي يجب أن تضعه في قائمة أولوياتك[…]
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11

أهلاً! أنا أسما وأنت تقرأ مُسوَّدة..
في منتصف الثلاثين من العمر، تركت عملي في ماليزيا لتحقيق حلمي في السفر لأطول مدة ممكنة. أعلم، الفكرة مجنونة. فيما أنت تقرأ "مُسوَّدة" الآن قد أكون في إحدى غابات آسيا المطيرة، أو أشرب جوز الهند على شاطئ ما، أو أسبح مع أسماك القرش.
ما الفكرة من وجود "مُسوَّدة"؟ لأُلهِمك في تحقيق أحلامك والسفر أينما تريد، مهما بدا الأمر مستحيلاً. سأساعدك في تحقيق ذلك، وسأطلعك على أدلة السفر، والمغامرات، ومراجع ونصائح متعلقة بالسفر.. وأكثر!

أرشيف الرحلات
تابعني على تويتر!
Booking.com
Powered by 12Go Asia system